خدمات التعريب

تعريب البرمجيات

تعريب البرمجيات هي عملية تهيئة برنامج أو نظام إلى لغة وثقافة دولة أخرى، أي ترجمة واجهة المستخدم والوثائق، وملفات البرامج ذات الصلة من لغة إلى أخرى. فعند إطلاق برنامج  جديد في السوق الدولية، يصبح التطويع المحلي أمرًا بالغ الأهمية. إن دعم لغات متعددة في المنتج لا يسمح فقط بتوسيع سوق المستهلكين، ولكن أيضًا يرتقي بوضع الشركة أو العلامة التجارية إلى مستوى جديد. وتؤثر عملية التطويع المحلي عالية الجودة بدرجة كبيرة على زيادة مبيعات البرمجيات في الأسواق الخارجية. وعند إضفاء الطابع المحلي، فمن المهم ليس فقط ترجمة جميع المواد وإدراجها في واجهة المستخدم، بل أيضا الحفاظ على عمل النظام. ولذلك لا يجب أن تقتصر معرفة أخصائيي التطويع المحلي على معرفة مضمون البرنامج، بل يجب أن تكون لديهم أيضا  فكرة عن الجهاز البرمجي. وتقدم شركة رايت ليف خدمات تعريب البرمجيات بشكل شامل وموثوق. حيث لا يقتصر دورنا على تقديم نسخة لغوية سليمة، ولكن يضمن مبرمجونا أن برامج عملائنا ستكون فعالة تماما بكل اللغات.

خدمة تعريب البرمجيات

تعريب المواقع الإلكترونية

يعد إضفاء الطابع المحلي على الموقع الإلكتروني عملية معقدة بشكل خاص؛ حيث تنطوي على مراحل متعددة وتتطلب مهارات مهنية مختلفة. ولا يكفي مجرد ترجمة الموقع الإلكتروني إلى لغة مستهدفة، بل إن نجاح تحديد موقع الموقع يعتمد على عدة عوامل. يجب تهيئة المحتويات للنظام اللغوي والثقافي للمكان المستهدف. ويجب تهيئة نبرة التواصل مع متطلبات السوق المستهدفة وتوقعاتها ومطالبها. كما يجب أن تخضع المكونات الرسومية أيضا لعميات التحول والتهيئة الثقافية الضرورية. ومن الضروري استخدام المصطلحات والتعبيرات والمصطلحات المفضلة في الثقافة المحلية للعملاء الذين تخدمهم. فمن خلال التطويع المحلي، يحب أن يجد مستخدمو السوق المستهدفة الذين يزورون موقعك، كل العناصر والمفاهيم والمحتوى التي يستخدمونها في حياتهم اليومية.

خدمة تعريب المواقع الإلكترونية

تعريب الوسائط المتعددة

يعني مفهوم الوسائط المتعددة الجمع بين أشكال مختلفة من المعلومات مثل النصوص والصوت والصور والرسوم المتحركة والفيديو والمحتوى التفاعلي. يمكن تخزين محتوى الوسائط المتعددة وعرضه عبر وسائط إلكترونية وحاسوبية متنوعة، بما في ذلك الحواسيب، والتلفاز والأجهزة اللوحية والهواتف الذكية والسماعات، إلخ. وفي عالم اليوم، اكتسب محتوى الوسائط المتعددة تأثيرا هائلا أكثر من أي وقت مضى.. ولذلك فمن شأن تطويع مثل هذا المحتوى أن يساعد شركتك على توسيع نطاق وصولها إلى جمهور عالمي. مع الزيادة الهائلة في استخدام الفيديو من أجل جذب وإشراك العملاء على الإنترنت، تزايد الطلب على تطويع الوسائط المتعددة في العديد من القطاعات التجارية. وتُستخدم العروض وبرامج التعلم الإلكتروني وتعليمات الفيديو على نطاق واسع في العلوم والهندسة والتعليم. وفي مجال التسويق، تعد الوسائط المتعددة عنصرا رئيسيا في الإعلان والعروض والمواد المتعلقة بالشركات. ولذلك أصبح تطويع الوسائط المتعددة هو مسارك الإستراتيجي للتغلب على الحواجز الجغرافية والثقافية واللغوية. نساعدك حتى تصل أعمالك إلى آفاق جديدة من خلال خدماتنا للتطويع المحلي. ويتألف فريق التطويع المحلي لدينا من مجموعة من اللغويين والفنيين المحترفين الذين يمكنهم التعامل مع مجموعة متنوعة من الأشكال السمعية والبصرية المختلفة.

خدمة تعريب الوسائط المتعددة