logo

نبذة عنا

تأسست Writeliff في عام 2014 لتلبية الطلب المتزايد على كتابة المحتوى عالي الجودة. وقد أضحينا اليوم نقدم باقة متنوعة وكبيرة من الخدمات اللغوية بما في ذلك إنشاء وتطوير المحتوى، فضلاً عن الترجمة والتعريب. وتمثل عائلتنا مجموعة متجانسة من اللغويين والاستشاريين المتمرسين الذين يعملون على توفير حلول عالية الجودة لعملائنا. وفي ظل ما لدينا من معرفة متخصصة وعميقة، وسنوات من الخبرة، نلتزم ببناء ثقافة الشركة التي تعزز نهجًا يركز على العملاء ويكافئ العمل المتقن.

 

ترجمة المواقع الإلكترونية

خدمات ترجمة وكتابة محتوى فائقة الجودة > Writeliff > ترجمة المواقع الإلكترونية

نظرة عامة

يتوقف نجاح أي عمل إلى حد كبير على القدرة على إيجاد لغة مشتركة مع العملاء والشركاء التجاريين. يجب أن تكون أي جهود ترمي إلى فتح سوق جديدة، مصحوبة بترجمة جيدة للموقع الإلكتروني، تحترم ثقافة البلد المستهدف. عند تكليفنا بمشاريع الترجمة الخاصة بك، writeliff هي الشريك المثالي لتطوير أعمالك على الصعيد العالمي. حيث تتطلب ترجمة محتوى الإنترنت نهجا متعدد الأطراف. ومن الضروري نقل الرسالة بشكل صحيح ، مع مراعاة خصائص وثقافة الجمهور المستهدف. سنساعدك في الارتقاء بأعمالك إلى مستوى جديد فمن المستحيل التقليل من دور الإنترنت في الحياة الحديثة. ولتحقيق العولمة الكاملة ، لا يزال هناك تحد واحد ، وهو الحاجز اللغوي. وتُعد ترجمة الموقع الإلكترونية واحدة من أفضل الطرق للوصول إلى الأسواق الأجنبية وزيادة المبيعات الدولية. ويمكنك من خلال ترجمة موقعك على الإنترنت أن تجذب آلاف الزبائن المحتملين. ويفتح الإنترنت آفاقا جديدة للتسويق الدولي من خلال منحك إمكانية الوصول إلى الأسواق العالمية بنفس سهولة الوصول إلى السوق المحلية. ولكن الاختلافات الثقافية يمكن أن تسبب سوء فهم ومخاطر تؤثر على رسالتك إذا لم تترجم بشكل صحيح إلى لغة المستخدم. وترجمة المواقع الشبكية أو صفحات الإنترنت فن حقيقي تستخف به بعض الشركات أحيانا. أمثلة من أخطاء الترجمة تكثر على شبكة الإنترنت ومن المدهش أن نلاحظ أنه حتى المجموعات المتعددة الجنسيات يبذلون أي أخطاء في هذه المنطقة التي يمكن أن تكون مكلفة جدا من حيث السمعة ودورة المبيعات.

Website Translation

وترجمة المواقع الإلكترونية ، كما ذكر أعلاه، هي ترجمة لوصف الشركة ومنتجاتها للمستهلكين الأجانب. ومن ثم ، فإنه عند ترجمة موقع ما ، ينبغي مراعاة أسلوب معين في عرض المعلومات، وهو ما يميز الشركات في مجال معين  وأسلوب كتابة الموقع باللغة الأصلية. وبعبارة أخرى، فإن أسلوب ترجمة موقع لشركة تقدم خدمات قانونية يجب أن يكون مختلفًا عن ترجمة موقع لشركة تبيع ألعاب أطفال، وفي نفس الوقت يجب مراعاة أسلوب كتابة النصوص الأصلية من الموقع من أجل دعم (أو خلق؟) العلامة التجارية للشركة. أما بوابة الإنترنت، التي تحتوي على عدة نسخ بلغات مختلفة، فإنها تصبح تلقائيا أكثر زيارة، وبالتالي أكثر نجاحا وتجلب مزايا ودخل حقيقيين. فنحن نترجم إلى العربية والإنكليزية وأي لغات أخرى. تقدر محركات البحث الحديثة بشكل كبير النص الفريد عالي الجودة الذي يثير اهتمام المستخدم وقابل للقراءة. ولهذا السبب، هناك العديد من “العقوبات” من جانب محركات البحث لإعادة نسخ مقالات الآخرين والترجمة متواضعة المستوى للمواقع الإلكترونية.

نخصص لمهام ترجمة المواقع الإلكترونية فريقًا يتكون عادة من مترجم متخصص في موضوع الموقع الأصلي، ومراجع لغته الأم هي اللغة المستهدفة، وممثل للشركة الذي سوف يقيم الترجمة مبدئيا ويزوّد المترجم بالمصطلحات المراد استخدامها (هذا ينطبق أكثر على ترجمة أسماء المنتجات والخدمات، إلخ). والمتطلبات الأساسية هي أن يفهم المترجم موضوع الموقع أو، بعبارة أخرى، موضوع الترجمة. ويجب أن تكون اللغة الأم للمراجع هي نفس لغة الموقع الإلكتروني، ويجب أن يكون ممثل الشركة  مهتما بشكل مباشر  بترجمة عالية الجودة للموقع الإلكتروني، ولديه معلومات عن أسلوب الترجمة والمصطلحات اللازمة و لديه الفرصة للتحقق من جودة الترجمة. ويقوم الخبراء باستمرار بتقييم عمل مترجمينا التحريريين (مترجمون آخرون يعملون في نفس الزوج اللغوي). وتكشف عملية التقييم عن أي أخطاء وعن حدتها (الأخطاء المطبعية، وتشويه المعنى، والأخطاء النحوية). إن خدمات ترجمة المواقع الإلكترونية متنوعة. فنحن نتعامل مع ترجمة أنواع مختلفة من الوسائط السمعية البصرية على النحو الوارد في القسم أدناه.

صفحات المنتجات

تطبيقات الهواتف الذكية

مواقع التجارة الإلكترونية

محتوى الويب